Featuredفوائد صحيةمواضيع عامه

كوابيس ما بعد الصدمة 

كوابيس ما بعد الصدمة, النوم هو النشاط الأكثر هدوءاً في يومنا هذا. ومع ذلك، ماذا لو أصبح الجزء الأكثر رعبا مليئا بالكوابيس، فهو سؤال مثير للقلق. اضطراب ما بعد الصدمة أو اضطراب ما بعد الصدمة هو حالة لا يستطيع فيها المريض النوم ويستيقظ بسبب الأفكار المتكررة وأحلام الأحداث الصادمة الأخيرة، مثل الحرب الميدانية، والاعتداء الجنسي، والحوادث، وفقدان شخص ما، أو أي صدمة أخرى مؤلمة. يمكن أن تحدث كوابيس اضطراب ما بعد الصدمة خلال النهار بسبب الذكريات أو ذكريات الماضي المستمرة.

كوابيس ما بعد الصدمة

كوابيس ما بعد الصدمة, النوم هو النشاط الأكثر هدوءاً في يومنا هذا. ومع ذلك، ماذا لو أصبح الجزء الأكثر رعبا مليئا بالكوابيس، فهو سؤال مثير للقلق. اضطراب ما بعد الصدمة أو اضطراب ما بعد الصدمة هو حالة لا يستطيع فيها المريض النوم ويستيقظ بسبب الأفكار المتكررة وأحلام الأحداث الصادمة الأخيرة، مثل الحرب الميدانية، والاعتداء الجنسي، والحوادث، وفقدان شخص ما، أو أي صدمة أخرى مؤلمة. يمكن أن تحدث كوابيس اضطراب ما بعد الصدمة خلال النهار بسبب الذكريات أو ذكريات الماضي المستمرة.

كوابيس ما بعد الصدمة 
كوابيس ما بعد الصدمة

قد تؤدي أحلام أو كوابيس اضطراب ما بعد الصدمة إلى القلق أو مشاكل الأرق، ومن المفهوم أن توازن العواطف مع البيئة يصعب مواكبة ذلك. وجد الباحثون أن بعض المرضى يعانون كثيرًا لدرجة أن البصر أو الرائحة أو الصوت قد يؤذونهم مراراً وتكراراً، ويغرقون أنفسهم في الأفكار الانتحارية.

كيف تدير كوابيس ما بعد الصدمة في المنزل؟

إذا كنت تقوم بمعالجة هذه المرحلة بمفردك وواثقاً بدرجة كافية للتعامل معها بحزم، فهناك بعض الطرق لوقف كوابيس اضطراب ما بعد الصدمة. على الرغم من أننا نوصيك بمقابلة متخصص لعلاج اضطراب ما بعد الصدمة، إلا أن هناك بعض الخطوات التي يجب أن تجربها بنفسك. أنت أقوى مما تعتقد، لذا تفضل.

1- قم بإنشاء مكان آمن ومريح للنوم

على الرغم من أن الكثير من الناس سيطلبون منك تغيير مكان نومك لبضعة أيام أو يدعوك إلى أماكن مختلفة ويمكنك القيام بذلك لمدة يوم أو يومين. لكن لا يمكنك النوم في أماكن أخرى لبقية حياتك، أليس كذلك؟ لذلك، من الأفضل أن تكون مكاناً آمناً في منزلك وتطلب من شخص ما الانضمام إليه لبضعة أيام. إنه شعور أفضل عندما يكون لديك عدد قليل من الأشخاص من حولك.
2. استمع إلى جسدك
تذكر دائماً أن أصغر الأشياء التي يحب جسمك الاستمتاع بها يجب أن تظل مستمرة. قد لا يرغب عقلك في الاستمتاع بجلسة دردشة صغيرة مع أصدقائك أو الانخراط في علاقة حميمة مع شريك حياتك، ولكن هذا ما يقوله عقلك. لتعافي نفسك بشكل عام والتعامل مع كوابيس اضطراب ما بعد الصدمة، يجب أن تستمع إلى ما يطلبه جسمك. ومع ذلك، تأكد من أنك لا تتبع مسار المخدرات أو الإفراط في استهلاك الكحول. أحب جسدك وسينعكس عقلك بجمال.

3. لا تجبر نفسك على النوم

كثير من المرضى الذين يعانون من اضطراب ما بعد الصدمة والكوابيس يؤذون أنفسهم بالنوم بقوة. قد لا يشعر المرء بالنعاس في الليل ، ولكن يمكنك قضاء هذا الأرق مع موسيقى مهدئة أو تأمل النوم الموجه للقلق. يمكنك أخذ قيلولة قصيرة خلال النهار ولكن تجنب إثارة المشاعر السلبية.

4. اتبع طرق صحية لإبقاء نفسك منخرطاً
إذا كنت ترغب في الهروب من كوابيس اضطراب ما بعد الصدمة بشكل صحي، فقم بتفريغ كل البخار بعادات مثل اليوجا أو المشي أو التمارين التي تتعرق وتساعدك على الاسترخاء. علاوة على ذلك، تعتبر اليوجا أحد التمارين الأساسية التي ينصح بها المحترفون بشدة.

5. إحداث تغيير في روتين وقت النوم

عندما تتعامل مع أحلام اضطراب ما بعد الصدمة, فمن الأفضل أن تعد نفسك قبل أن تضرب الفراش. يمكن لنظام الرعاية الذاتية أن يريح عقلك الذي يتضمن حمام دافئ مع شموع برائحة اللافندر وشامبو خفيف وجل استحمام وبلسم. يبدو جيداً؟ أشعر الآن بنفس النضارة في الحياة الواقعية. بمجرد الانتهاء من ذلك، اضرب على السرير واقضِ بعض الوقت مع كتب جيدة أو نشاط إبداعي. لا ينصح بمشاهدة التلفاز أو إذا كنت تتوق إليه فقم بمشاهدة شيء مضحك وممتع بدون دراما نفسية أو رعب. أخبر نفسك أنك تفعل ذلك بنفسك!

لماذا تصبح أعراض كوابيس ما بعد الصدمة معقدة؟

افهم أن جميع الأعراض مثل ذكريات الماضي أو ارتفاع معدل ضربات القلب أو التنفس الثقيل أو التعرق المفرط تتفاقم بسبب الحالات المذكورة أدناه.

وفقاً لعالم النفس إدوارد شيلبي والمتعاونين معه، تصبح الكوابيس معقدة بسبب عمليتين تدعى الاجترار والكارثة. يشرح اجترار الأفكار عندما يفكر الشخص في نفس الشيء مراراً وتكراراً في رأسك، بينما في حالة الكارثة، يبدأ الشخص في تخيل أسوأ النتائج الممكنة.

علاج كوابيس ما بعد الصدمة

اختر استشارة أخصائي طبي إذا كنت تواجه مشكلات اضطراب ما بعد الصدمة المعقدة ولا تخشى طلب المساعدة. يشمل العلاج:

1. العلاج السلوكي المعرفي:
واحدة من أكثر الطرق فعالية لعلاج اضطراب ما بعد الصدمة، العلاج السلوكي المعرفي، أو نوعه الفرعي (علاج المعالجة المعرفية) يساعد على إزاحة الأفكار السلبية من العقل وزيادة الإيجابية في الداخل. إنها دورة مدتها 12 أسبوع تساعد في العثور على الأسباب الأساسية للكوابيس والمشاعر المرتبطة بها. ستتمكن تدريجياً من توديع هذه الأفكار بمساعدة أحد المحترفين.

2. حركة العين:
في هذه الطريقة، يحرك المعالج الخاص بك يديه في اتجاهات مختلفة لإحداث تغيير جذري في عقلك وإزالة السكون في العين. كما أنه يساعد في تغيير ردود أفعال الذكريات المؤلمة بعد بضع جلسات.

3. هل يمكن لاضطراب ما بعد الصدمة أن يغير شخصيتك؟

إذا وصل اضطراب ما بعد الصدمة (PTSD) إلى مستوى حاد، يمكن أن يحدث تغييرات في حياة الفرد الفردية والعاطفية والاجتماعية.

4. هل من الممكن أن تصاب باضطراب ما بعد الصدمة دون كوابيس؟
نعم فعلا. يأتي اضطراب ما بعد الصدمة مع أعراض مختلفة وأحياناً يضغط اضطراب ما بعد الصدمة على الشخص أو يتسبب في تقلبات مزاجية سلبية دون إظهار الكوابيس.

الخلاصة

في النهاية، نود أن نقول لك لا تتردد، اطلب المساعدة. وستبدأ في التحسن بمجرد التفكير الإيجابي، ويأتي صوت إيجابي من داخلك. قد لا نكون قادرين على تغيير الماضي والصدمات المرتبطة به، لكن المستقبل في أيدينا. لذا إرتقي اليوم، إرتقي الآن!

أتمنى أن تعجبك هذه المقالة، لا تنس أن تبتسم! ؟

يمكنك قراءة التالي:

كيف تحول يومك السيء إلى يوم جيد

كيف تتغلب على مخاوفك من الفشل؟

إيقاظ التعاطف مع الذات: مفتاح حياة أفضل

Silva Alzayak

سيلفا الزياك, كاتبة محتوى أعمل في مجال العمل الحر ككاتبة محتوى منذ 5 سنوات. أتمنى أن أشارككم خبرتي وأقدم لكم المعلومات بطريقة مبسطة وواضحة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى